آخر الأخبار
الرئيسية / أخبار رياضية / الأمير فهد بن جلوي يشارك في ورشة عمل “تأثير جائحة كورونا على القطاع الرياضي”

الأمير فهد بن جلوي يشارك في ورشة عمل “تأثير جائحة كورونا على القطاع الرياضي”

 متعب الجوهر – وقع الرياض

استعرض صاحب السمو الأمير فهد بن جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد عضو مجلس إدارة اللجنة الاولمبية العربية السعودية مدير العلاقات الدولية الإجراءات التي اتخذتها حكومة خادم الحرمين الشريفين في مواجهة جائحة كورونا على مستوى القطاع الرياضي خلال ورشة عمل “تأثير جائحة كورونا على قطاع الرياضة بدول المجلس” التي نظمتها الأمانة العامة لمجلس التعاون بدول الخليج العربي “عن بعد” اليوم الثلاثاء.

ونقل الأمير فهد بن جلوي تحيات رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل لأصحاب السعادة امناء اللجان الأولمبية الخليجية، موضحاً بأن الجهود التي بُذلت خلال هذه الفترة كانت بالتماشي مع توجيهات القيادة الحكيمة والتي وضعت صحّة وسلامة المواطن والمقيم على أرض المملكة في مقدمة أولوياتها.

وتطرّق سموه إلى الإجراءات المتبعة للاعبين والمؤسسات الرياضية وعلى رأسها: الشروع في تطوير بوابات إلكترونية للمعاملات الإدارية، ودعم الكفاءات الرياضية في تفعيل ومتابعة التدريبات عن بعد، إضافة لإقامة الندوات والمحاضرات التدريبية، مع تشكيل لجنة للتنسيق مع الجهات المعنية لتحليل الوضع الراهن وتقديم التوصيات اللازمة وفق الإجراءات الوقائية المتبعة.

وأضاف: “بتوجيه ومتابعة الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، نفذت اللجنة الأولمبية والاتحادات الرياضيّة عدد من المبادرات والأنشطة من باب المسؤولية الإجتماعية خلال فترة الحجر المنزلي بتقديم حزمة من الفعاليات الرياضية على وسائل التواصل الإجتماعي تحت شعار (#نعود_بحذر)، ليس على المستوى المحلي وحسب؛ بل تجاوزت للمستوى الدولي، مثل: “لاعبون بلا حدود” التي نظمها الإتحاد السعودي للرياضات الإلكترونيّة والذهنية، وتعتبر أكبر بطولة عالمية من نوعها للرياضات الإلكترونية بتبرعات بقيمة 10 مليون دولار للمنظمات الخيرية الدولية تحت قيادة مركز الملك سلمان للإغاثة ومشاركة الـ”يونيسيف” ، وعدد من الجهات الخيرية الأخرى، بهدف المكافحة الدولية للأضرار الناتجة عن انتشار الجائحة.

وأشار: ” نثق ثقة تامة بأن ما يواجهه العالم بشكل عام وقطاعنا الرياضي بشكل خاص خلال هذه الجائحة هو تحدٍّ وُجد لكي نتجاوزه بكل عزيمة لنخرج أكثر قوّةً وإصراراً على التقدّم والتطوّر لخدمة أوطاننا وأسرتنا الرياضيّة تحت أي ظرف كان “.

ولفت الأمير فهد بن جلوي ان تعليق الأنشطة الرياضية لم يقف عائقاً أمام الأولمبية السعودية والاتحادات الرياضية لإقامة الفعاليات حيث أقيمت عدد من المنافسات الإفتراضية ومنها بطولات التايكوندو ورفع الأثقال وكرة السلة، إضافة لإطلاق اللجنة الأولمبية سلسلة لقاءات شهرية ومحاضرات نوعية بمشاركة نخبة من الرياضيين على مستوى المملكة والعالم.

عن متعب الجوهر

شاهد أيضاً

ختام منافسات بطولة الوسطى و الشرقيةو السفير يتوج الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى ..

متعب الجوهر- وقع الرياض توج الأستاذ بندر بن محمد السفير رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *