الرئيسية / أخبار محلية / (إنهم فتية )برنامج ديني اجتماعي بمؤسسة رعاية الفتيات بالاحساء

(إنهم فتية )برنامج ديني اجتماعي بمؤسسة رعاية الفتيات بالاحساء

فيصل العوهلي- وقع الدمام 

نفذت الوحدة الدينية والاجتماعية بمؤسسة رعاية الفتيات بالاحساء بمسرح المؤسسة برنامجا توعويا تحت عنوان انهم فتية تقديم نورة البوسيف وليلى المحيش اشراف مديرة المؤسسة فايزة احمد السدراني حضره جميع الموظفات .
بدأ البرنامج بمقدمة حول الهدف من البرنامج وهو اخذ العظة والعبرة من قصة اصحاب الكهف بالقران الكريم والتي تضمنت فوائد كثيرة تنفعنا في حياتنا .
قال تعالى كتاب انزلنه ليدبروا آياته.

تضمن البرنامج فقرة اغراض القصة في القران الكريم.
ومنهج النبي في الدعوة للاسلام صبره وضيق صدره وان علاجه تسبيح الله قال تعالى( ولقد نعلم انه يضيق صدرك بما يقولون فسبح بحمد ربك وكن من الساجدين)
من اقوال اهل العلم الرائعة كلما ازددت علما ازددت علما بجهلي وقصص من الواقع حول كيفية اسلام طبيب جراح كان ملحدا فتعرف الى الله بعد علاج ابنته.

ثم ذكرت خصائص قصص القران وتلمس جوانب الجمال والابداع فيها وفي طريقة ذكره.

وفقرة وقفات تدبرية مع اوائل سورة الكهف تخلل البرنامج تنويع في الطرح بين عرض صور تعبيرية واناشيد وايات قرأنية .
من الايات المعبرة الا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير فالقران من نعم الله علينا قال تعالى ( الحمد لله الذي انزل على عبده الكتاب ولم يجعل له عوجا) ثم ذكر اهمية الدعاء في تفريج الكرب كما فعل فتية اصحاب الكهف .
فقرة صور رائعة لكهف الفتية

وشرحت البوسيف على السبورة كيف سخر الله الشمس لتسطع على فتية الكهف .

انتهت الورشة بشكر السدراني لمقدمي البرنامج وثناء الحضور على المعلومات القيمة التي اكتسبنها وارتباطها الوثيق بكيفية التعامل مع تقلبات الحياة ونوائب الدهر.واعربن عن رغبتهن مستقبلا بالمزيد من القصص القرآني والاعجاز العلمي الذي لاتنتهي فوئده فهو صالح لكل زمان ومكان وباق الى قيام الساعة.

عن فيصل العوهلي

بكالوريوس لغة عربية نائب رئيس جمعية أرفى للتصلب المتعدد مشرف تربوي محرر في صحيفة بروز محرر في صحيفة إعلاميون متميزون محب للتطوع

شاهد أيضاً

سمو أمير نجران يلتقي مدير فرع الرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء بالمنطقة

متابعات- وقع التقى صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، أمير منطقة نجران في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *