آخر الأخبار
الرئيسية / مقالات / “ديسمبر” إدارة التغيير

“ديسمبر” إدارة التغيير

بقلم: أ. هناء يحيى.

    نهاية سنتنا الميلادية هذا الشهر.. الكون يعيد تشكيل نفسه من جديد، وكل إنسان واعٍ يصنع المجد الآن،  وآخر يعد الدروس وثالث يتجهز ويتأهب لاستقبال نسخته الجديدة من التغيير المفعم بالطموح والأمل والانجاز .

    المفاهيم تغيرت.. الدروس كانت أكثر بكثير مما مضى، الحياة برمتها تدور لمجرى ،آخر ونحن إما علينا صنع التغيير وهو لابد منه أو إثبات الأولويات من المهام والأهداف وحتى العلاقات الذي لابد أن يكون.

    مسمى التغيير أو التجديد كلاهما في نحو واحد , تغيرك لبيئة محفزة داعمة من أصحاب النجاح يرفع عزمك، وتجديدك للطاقة الكامنة يثري عليك بحياة مميزة، إن لم تكن قد اتخذت قرارا لشيئ محدد في حياتك فافعله الآن.. مازالت هناك فرصة لترى من نفسك الأفضل والأحسن قبل أي أحد آخر , وترى الكون والأحلام أنك لها وسعيك سيواصل المسير ويجرب شتى الطرق في الوصول لها.

    أخبر قائمتك المكتوبة أن لها موعدا مع الواقع وأن الصورة لاشك في أنها ستكتمل قريبا.

   أصغ للأحداث التي حولك .. لايشكك شيئ فيما تفعله، خذ منحنى سليما وأنت مقتنع وراض ومتأهب.

   وما أنت عليه الآن أنت من صنعه مسبقا، وإن جاءت تلك الفرص والمواقف معبدة تلك الثمار التي تجنيها بوعيك وإدراكك.

   خذ كل مايعينك استمع لعقلك ورأي قلبك واستشر خبيرا قد شابه صنعتك.. لاتبخل على نفسك بتنوع المصادر فما وجدت إلا لك .

    هيا .. بيدك وقوتك وما أعطاك الله إياه شد العزم.. أيقظ الهمم , اشعل قواك الخفية لتضيئ طريق الأمل والنجاح .

عن مقالات وقع

مساحة يشاركنا فيها المبدعون بمقالاتهم.. وهذه المقالات تعبر عن آرائهم ولا تعبر عن رأي الصحيفة بالضرورة.

شاهد أيضاً

محبة الوهم

 بقلم: أ. العنود الشيباني.     العلاقات بين الناس تتفاوت بدرجاتها و تختلف من نواحيها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *