آخر الأخبار
الرئيسية / مقالات / موعد لم يكُن

موعد لم يكُن

بقلم: أ. بدرية ال عمر.

    ناولها البائع ما تبقى من الورد المنزوي خلف طاولة قديمة…..

    كانت الوحيدة الملفوفة في ورقة بالية ؛ تناولتها بيديها وكأنها تريد أن تدفي قلبها بها رُغم أنها تبدو قديمة؛ إلتفتت للبائع وقالت ؛ شكراً سيدي….

    خرجت وعيناها تحتضن الورد.. ابتعدت بخطوات بطيئة والورد يسابقها …

    تبتسم وكأنها ملگت مُلگ قارون ؛وصلت لذلگ الشارع البائس وتحت ذلگ العمود وقفت تنظر حولها؛ ودعت ذلگ الورد في ذاگ المكان لُترمم بقايا ذكريات؛ لعل ذلگ الصديق الذي يسكن قريباً يتذگر ذلگ المكان، وانتظار القطار تحت الشمس الحارقة وهما ينظران لبعضهما البعض حباً ..

     لابأس كانت ذكريات!!!

     قالت في نفسها وهي تنظر لذلگ العامود:

    كم من ورودٍ سقطت تحتگ وهي بِانتظار وصول القطار ..!

عن مقالات وقع

مساحة يشاركنا فيها المبدعون بمقالاتهم.. وهذه المقالات تعبر عن آرائهم ولا تعبر عن رأي الصحيفة بالضرورة.

شاهد أيضاً

وهو خير لكم

بقلم: أ. منيف الضوي      توفيت والدته وهو لا يزال يتعثر بخطواته، فنشأ في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *