آخر الأخبار
الرئيسية / مقالات / كيف تجتاز المقابلة الشخصية ؟

كيف تجتاز المقابلة الشخصية ؟

بقلم: أ. منيف الضوي.

     أحياناً تكون طريقة إجابتك أهم من الإجابة نفسها، هذا ما تجده في كثير من الكتب التي تناولت موضوع المقابلات الشخصية (Inter View) والتي ركزت على عدد معين من الأسئلة التي تتكرر في كل المقابلات على مستوى العالم تقريباً، وهي التي ستساعدك في اجتياز فخ المقابلات الشخصية إذا تدربت عليها.

     أول سؤال هو عرّف بنفسك، وهنا ما يسمى بنقطة القوة بالنسبة لك، ولاحظ أن لغة الجسد تمثل55% من التأثير في الآخرين، لا تتحرك كثيراً حتى لا تبدو مرتبكاً، وتحدث بصوت متوازن، التقط أنفاسك بهدوء، ثم تحدث عن نفسك مهنياً وليس شخصياً، وركز على إنجازاتك ونقاط قوتك، واختم إجابتك بأسباب اهتمامك بالوظيفة المتقدم إليها، لأنه سيأتي السؤال الثاني (الأكثر تكرراً بعد سؤال السيرة الذاتية) وهو لماذا تقدمت لهذه الوظيفة؟ ومن المهم جمع معلومات عن متطلبات الوظيفة وكل ما يعلق بها؛ لأنك ستفاجأ بالسؤال عن معلوماتك عن الوظيفة والمؤسسة المتقدم لها، وهنا يجدر بك أن تعدد مؤهلاتك وخبراتك المناسبة للوظيفة أو المهمة المتقدم لها، لأنه سيتم سؤالك ما الذي يجعلك مؤهلاً لشغل هذه الوظيفة؟

     ومن أشهر أسئلة المقابلات الشخصية السؤال عن نقاط قوتك و ضعفك، لقياس قدراتك الذاتية، ومدى قدرتك على تحويل نقاط ضعفك إلى مميزات يتطلبها العمل، أيضاً من الأسئلة الشهيرة والمتداولة هو عن منجزاتك المهنية، ويتم السؤال دائماً عن العمل الفردي أو الجماعي وأيهما تفضل؟ وطبعاً العمل بروح الفريق لابد أن يكون هو المفضل، وثمة أسئلة تهدف إلى معرفة ما وراءها مثل سؤالك عن عيوب عملك السابق، وعن الانتقادات التي كانت توجه إليك، وعن مشكلة حدثت لك في مشوارك المهني وكيف تغلبت عليها، وعن طموحاتك المستقبلية، وسؤال لو كنت مكان الموظف الفلاني كيف تتصرف، وهكذا تتكرر أسئلة من هذا النوع لمعرفة مدى تمتعك بمعلومات عن الوظيفة، ومدى توافر الثقة والقدرة على الحوار، وقياس الاتزان الانفعالي لشخصيتك، وجدير بك أثناء المقابلة أن تبتسم لأعضاء اللجنة وتوزع نظرك إليهم جميعاً، والجلوس منتصب القامة منحنياً قليلاً إلى الأمام، والاهتمام بمظهرك ودرجة صوتك، والحذر من الانشغال بهاتفك وتذكّر أن 77% من أخطاء المقابلات بسببه، ولا تكرر حركات عبثية توحي بعدم المبالاة، ولا تثير جدلاً مع المقابلين، ولا تراوغ في إجاباتك، ولا تتكلم بسرعة، ولا تظن أن الحديث عن عيوبك ونقاط ضعفك سيجعل أعضاء المقابلة يصفقون لصراحتك، خصوصاً إن كانت صراحتك تتعلق بالراتب أو الإجازات.

     المقابلة هي الانطباع الأول عنك، فاجتهد لتكون طريقك نحو الوظيفة.

عن مقالات وقع

مساحة يشاركنا فيها المبدعون بمقالاتهم.. وهذه المقالات تعبر عن آرائهم ولا تعبر عن رأي الصحيفة بالضرورة.

شاهد أيضاً

وهو خير لكم

بقلم: أ. منيف الضوي      توفيت والدته وهو لا يزال يتعثر بخطواته، فنشأ في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *